recent
أخر الأخبار

مواقف "طالبان" من المتعاونين مع الاحتلال..المرأة..الإعلام..والبعثات الديبلوماسية

الصفحة الرئيسية

مواقف "طالبان" من المتعاونين مع الاحتلال..المرأة..الإعلام..والبعثات الديبلوماسية


 تمكنت حركة طالبان الأفغانية من نفض الغبار عن العديد من مواقفها تجاه سلسلة من الملفات، التي أثارت الجدل والخوف داخل الدوائر المحلية والدولية على حد سواء بعد توليها السلطة.


وقال "ذبيح الله مجاهد" المتحدث باسم الحركة فى مؤتمر صحفي رسمي فى قندهار ان طالبان لا تريد تسوية الحسابات مع اي طرف فى البلاد مشيرا الى ان افغانستان تمكنت من طرد المحتلين بعد مقاومة شديدة .


كما أوضح أن الحركة التابعة للحركة الجهادية الإسلامية، أصدرت عفوا عن كل من وقف ضدها في الماضي، وأنها لن تنتقم من المتعاونين مع الاحتلال، أو أعضاء النظام السابق، معتبرين أنهم شركاء في بناء الوطن.


كما دعتهم حركة طالبان، التي وصفتها بأنها متعاونة مع الاحتلال، من خلال المتحدث باسمها، إلى عدم مغادرة البلد وطالبتهم بالعودة إلى ديارهم، وألا يلمسهم أحد.


وفيما يتعلق بالمرأة، أكد ذبيح الله مجاهد أن الحركة تقدر دورها وتؤمن بدورها في بناء البلاد، مضيفا أن الإمارة الإسلامية تتعهد بمنح المرأة حقوقها الكاملة، التي قال إنها منحتها الشريعة والشريعة.


ومن ناحية اخرى قال المتحدث ان طالبان لن تسمح لوسائل الاعلام بانتهاك قيم الشعب الافغاني او تعاليم الاسلام .


وقبل عودة المتحدث، أوضح أن الحركة الإسلامية عرضة للنقد، ودعا وسائل الإعلام إلى الحياد، معتبرا أنها (وسائل الإعلام في أفغانستان) يمكنها مواصلة عملها بحرية واستقلالية.


وأكد أن الحركة لن تسمح لأحد بنشر الفتنة في البلاد على أساس العرق أو الدين.


وفيما يتعلق بموقف طالبان من السفارات والبعثات الدبلوماسية ، اكد المتحدث ان الحركة ستعمل على تأمينها ، وكذا العاصمة وضواحيها .

author-img
D.Yassine

تعليقات

ليست هناك تعليقات

    google-playkhamsatmostaqltradent